نشاطات الوزارة

الخطFontFonte + - Bookmark and Share

 الوزير فنيش استقبل وفد اتحاد الشباب الديمقراطي اللبناني

استقبل وزير الشباب والرياضة محمد فنيش في مكتبه بالوزارة، وفد "اتحاد الشباب الديمقراطي اللبناني" ضم نائب رئيس الاتحاد حسن يونس وعضو المجلس الوطني لينا بعلبكي وممثل الاتحاد في مهرجان الطالب في روسيا احمد نجدي وعضوي الاتحاد وسام اندراوس وجهاد جنيد.

وتم خلال اللقاء عرض لنشاطات مهرجان الشباب والطلاب العالمي الذي اقيم في روسيا وتخلله وقفات احتجاجية مناهضة لمشاركة العدو الصهيوني في المهرجان الذي تمت دعوته من قبل اللجنة الروسية المكلفة بمتابعة المهرجان، وتمنى الوفد على الوزير فنيش "الاهتمام والرعاية لكافة شؤون الشباب اللبناني لما يمثله هذا الصرح وخصوصا حقوق الشباب في الجامعات والمحافل الرياضية والثقافية".

وبعد تقديم الدرع التقديري التكريمي للوفد، قال فنيش "يشرفني استقبال الوفد المشارك في مؤتمر روسيا للشباب والتي تداولت به وسائل الاعلام خبرا جيدا ومهما ومميزا للوفد اللبناني وخصوصا الاخت لينا بعلبكي التي رفضت المشاركة وقاطعت وعبرت عن موقف الوفد الشبابي في رفض اي تطبيع مع العدو الاسرائيلي لما يمثله من عدوان على كل المعاني التي وردت في المؤتمر وبالتالي هذا الموقف الشبابي هو محل اعتزاز وافتخار من كل الذين يعلمون مدى ما اصاب لبنان وما يصيب العرب والفلسطينيين جراء العدوان الصهيوني على الاوطان وامتنا وبلادنا".

واشار فنيش الى "ان هذا الموقف اهميته هو ان لبنان وشباب لبنان كالعادة بالطليعة هدفهم الدفاع عن الامة والقضايا الوطنية، ودائما نعتز بهؤلاء الشباب والفتيات الذين لم يتأثروا بكل الاجواء الاعلامية المسمومة التي تحاول ان تحرف الصراع عن وجهته الحقيقية والذين رفضوا كل محاولات التطبيع مع العدو الاسرائيلي. واكدوا لكل الساعين لازالة الحواجز الفكرية والنفسية والثقافية بيننا وبين العدو ان هذه الحواجز ستبقى عالية ولم تتبدل مواقفهم ومواقف هؤلاء الشباب الوطنية المشرفة في مواجهة هذا العدو، كما كان لبنان دائما في مقاومة للاحتلال وتحرير الارض ايضا الشباب اللبناني يؤدي دورا كبيرا في المحافل الدولية في رفض كل مشاريع التطبيع مع العدو الاسرائيلي، واعتقد ان هذا ينسجم تماما مع موقف فخامة رئيس الجمهورية الذي عبر بمختلف المنتديات عن موقف سياسي وعروبي كما عبرت عنه سابقا انه اكثر عروبية من كل الذين يتحدثون عن شعارات العروبة ويسعون الى ازالة الحواجز بيننا وبين العدو الاسرائيلي. مقياس العروبة هو في الدفاع عن القضية المحقة للشعب الفلسطيني والوقوف دائما الى جانب قضايا التحرر ورفض الهيمنة الصهيونية ومعها كافة المشاريع الاميركية. هؤلاء الشباب وهذا الوفد نفتخر به ونعبر اليوم عن هذا الاعتزاز بتكريم رمزي ومعنوي لنؤكد من موقعنا في وزارة الشباب والرياضة اننا الى جانب هذه المنظمات الشبابية في دورها الرائد بنشر الوعي ليس فقط على الساحة اللبنانية بل على امتداد العالم العربي والعالمي".

واضاف "هذه المناسبة تأتي لتترافق مع الوعد المشؤوم الذي اعطاه من لا يملكه، الى من لا يستحقه، وبعد مرور مئة عام والعدو الاسرائيلي ومعه دول صنع القرار الغربي راهنوا بأن ذاكرتنا مع الوقت ستضعف وسنتخلى وننسى حقوقنا، نؤكد بهذه المناسبة وبهذا الموقف، اننا سنستمر في مواجهة تداعيات هذا الوعد حتى يعود الحق الى اصحابه ولن يغير الزمن في طبيعة الحقوق ولا في جوهر الصراع مع هذا الكيان الصهيوني، كيان دخيل، وهذا الظلم الذي لحق بالشعب الفلسطيني وهذا المشروع الصهيوني الذي يهدد بمشروعه كافة المنطقة العربية والذي يهدد الامن والسلام، الاقليمي والدولي والعالمي، سنستمر في مواجهته ولن نسمح للذين اعتدوا وشاركوا في جرائم العدو ان يكرسوا العدوان وان يغتصبوا الحقوق".
Last Update Date:Date de mise à jour:آخر تحديث في تاريخ:11/2/2017 2:46 PM
جميع الحقوق محفوظة ©     الاستمارات الالكترونية  |  إتصل بنا  |  خريطة الموقع
هذا الموقع من تصميم وتطوير واستضافة مكتب وزير الدولة لشؤون التنمية الإدارية
الرئيسية
Lebanon World Cup
إتصل بنا
الاخبار
البوابة الالكترونية
الدليل
الوزارة
تبادل آراء حول نصوص المشاريع
خريطة الموقع
مشاريع / دراسات
التقرير السنوي